الرئيسية ادوات الاستفهام في اللغة التركية

ادوات الاستفهام في اللغة التركية

ادوات الاستفهام في اللغة التركية


أدوات الاستفهام في اللغة التركية عديدة ومهمة لتكوين الاسئلة لذلك سنقوم بشرح بسيط عنها في هذا الدرس.
كل أدوات الإستفهام في اللغة التركية تأتي قبل المستفهم ما عدا الاستفهام ب "هل" فهي تأتي بعد الاسم او الفعل المستفهم.

ادوات الاستفهام في اللغة التركية
ادوات الاستفهام في اللغة التركية


في القائمة التالية سنقوم بسرد اهم ادوات الاستفهام قي اللغة التركية:

?Kaç / Ne Kadar
كم؟
?Kaça
بكم؟
?Ne zaman
متى؟
?Nerede
أين؟
?Nereden
من أين؟
?Hangi
أين؟
?Hangisi
أي واحد؟
?Niçin / Neden
لماذا , لم؟
?Kimden
من من؟
?Kim
من؟
?Kimin
لمن؟
?Ne
ماذا؟
?Ne İçin
من أجل ماذا
?Bu ne
ما هذا؟
?Bu kimin
لمن هذا؟
?Bu kim
من هذا / هذه؟
?Nasıl
كيف؟
?Bunun adı ne
ما اسم هذا الشيء؟
?Bu şahsın adı ne
ما اسم هذا الشخص؟
?Nereden gideyim
من أين أذهب؟
?O burada mı
هل هو هنا؟
?Nasıl gidebilirim
كيف يمكنني ان أذهب؟
?Sen nereye gidiyorsun
إلى أين انت ذاهب؟
?Buraya nasıl geldin
كيف جئت إلى هنا؟
?Bu kaça
بكم هذا / هذه؟
?Ne kadar vaktin var
كم عندك من الوقت؟
?Saat kaç
كم الساعة؟
?Ne zaman gelecek
متى سيأتي؟
?Benimle neden gelmiyorsun
لماذا لا تأتي معي؟
?Bu kitap kimin
لمن هذا الكتاب؟
?Ne oldu
ماذا حدث؟
?Nerede oturuyorsun
أين تسكن؟
?Yolculuk ne zaman
متى السفر؟
?Nereya gidiyorsun
إلى أين تذهب؟
?Ne var ne yok
مالجديد (شو في مافي)؟
?Gelir misin
هل تأتي / هلا أتيت؟
?Gider misin
هل تذهب / هلا ذهبت؟
?Susar mısın
هل تصمت / هلا تسكت؟
?Beni yalnız bırakabilirmisin
ممكن ان تتركني وحيدا؟
?Bu zor mu
هل هذا صعب؟

Varmısın  yokmusun
تستعمل عادة للسؤال قبل خوض مخاطرة مثلا انا سأذهب إلى الغابة هل انت معي ام لا؟
?Ormana gideceğim, Varmısın yokmusun

ملاحظة:
عندما نقول bu kitap mı تختلف عن الجملة التي نقول فيها kitap mı ففي الجملة الاولى كنا نسأل هل هذا كتاب ام في الحالة التانية (بدون استخدام اسم الاشارة) فإنها تأتي بمعنى : كتاب؟ يعني هل قلت كتاب او هل تقصد ذلك وتستخدم للتأكد من شيء ما في اللغة التركية عامة.


في نهاية الدرس اتمنى انكم قد فهمتم الدرس وفي حال وجدتم نقص او سؤال اتركوه في التعليقات وسأقوم بالاجابة باقصر وقت ممكن

مشاركة الموقع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.